الرئيسية ارتفاع نسبة المجرمين في صفوف اللاجئين بألمانيا والعرب على رأس القائمة

ارتفاع نسبة المجرمين في صفوف اللاجئين بألمانيا والعرب على رأس القائمة

كشفت إحصائيات أصدرتها مؤخراً وزارة الداخلية في ولاية زاكسن الألمانية (شرق ألمانيا) أن نسبة الأعمال الإجرامية المقترفة من طرف طالبي اللجوء في هذه الولاية قد ارتفعت بشكل ملحوظ،  وبينت هذه الإحصائيات أن 499 طالب لجوء قد ارتكبوا    3870 عملاً إجرامياً جسيماً (إيذاءات جسمية، اتجار في المخدرات، خرق النظام العام و سرقات) خلال سنة 2014.

هذه الإحصائيات يتم  استغلالها سلبياً من طرف الجهات التابعة لليمين المتطرف في ألمانيا من أجل تأجيج موجة التحريض على معاداة الأجانب و طالبي اللجوء على وجه الخصوص، وفق ما أوردت شبكة mopo24 الألمانية.

و في تعليق له على هذه الإحصائيات قال وزير داخلية ولاية زاكسن ، السيد ماركوس أولبيج من الحزب المسيحي الديموقراطي، “يجب أن نبدل المزيد من الجهود من أجل الحد من تزايد نسبة الجريمة في  صفوف طالبي اللجوء حتى نحافظ على حجم التعاطف الذي تبديه فئات واسعة من المجتمع الألماني مع اللاجئين” ، مضيفاً بأن الإجراءات القانونية المعقدة هي التي تعرقل في كثير من الأحيان ترحيل مرتكبي الجرائم من طالبي اللجوء إلى بلدانهم الأصلية.

و حسب نفس الإحصائيات الصادرة عن وزارة داخلية ولاية زاكسن فقد تبين بأن أغلبية طالبي اللجوء  المرتكبين لأعمال إجرامية خلال سنة  2014 ينحدرون من بعض الدول العربية، حيث جاء التونسيون في المرتبة الأولى ( 193 جريمة) متبوعين بمواطني دولة جورجيا ( 100 جريمة) و المغاربة (55 جريمة) و الليبيين (44 جريمة) ثم الجزائريين ( 21 جريمة).

شارك المقال على مواقع التواصل الاجتماعي:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.