الرئيسية ألمانيا تستضيف لاجئ سوري مع زوجاته الأربعة و أولاده ال 23 وألماني يشكر الله أن جزء منهم فقط يسكن بجواره

ألمانيا تستضيف لاجئ سوري مع زوجاته الأربعة و أولاده ال 23 وألماني يشكر الله أن جزء منهم فقط يسكن بجواره

أجرت صحيفة بيلد الألمانية الشهيرة لقاء مع مواطن ألماني يملك متجراً مقابلاً للاجئ سوري يسكن مع أطفاله وزوجاته الأربع.

ويملك الألماني شوستر سيرجي البالغ من العمر 57 عاماً متجراً يقابله منزل اللاجئ السوري وعائلته المؤلفة من 4 نساء و ٢٣ طفلاً، في مدينة مونتاباور الواقعة في ولاية راينلاند بفالز غربي ألمانيا.

وقال سيرجي للصحيفة إن الأطفال يلعبون أمام منزله، ولكنه يشكر الله لأن من يعيش في المنزل المقابلة لمتجره 5 أطفال فقط من العدد الكلي.

وأضاف سيرجي، بحسب ما ترجم البيت السوري، أن الأطفال الخمسة يعيشون مع أمهم وأبيهم، فيما تعيش بقية الزوجات والأطفال في أماكن أخرى، فالدولة الألمانية تعترف بهن كـ (صديقات) وليس كزوجات، إذ لا يسمح القانون الألماني بتعدد الزوجات.

وأشارت الصحيفة إلى أن الزوج كان يملك مكتباً لتأجير السيارات في سوريا، ولا يعاني من مشاكل مادية أو صعوبات في الإنفاق على أطفاله وزوجاته، ولكنه يعيش الآن على المساعدات الاجتماعية في ألمانيا، ريثما يجد عملاً.


ونقلت الصحيفة عن السوري قوله إنه يزور زوجاته الأربعة بانتظام، وأضاف: “في ديننا يجب على الزوج زيارة كل زوجة وأن يقيم العدل بينهن ولا يجب على الزوج أن يفضل واحدة عن الأخرى”.

وختمت الصحيفة بالقول أن جميع أطفال اللاجئ السوري يذهبون إلى المدارس بشكل منتظم.

شارك المقال على مواقع التواصل الاجتماعي:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.